سوني تطور مستشعر لكاميرات الهواتف الذكية بسرعة 1000 إطار في الثانية

سوني تطور مستشعر لكاميرات الهواتف الذكية بسرعة 1000 إطار في الثانية

سوني تطور مستشعر لكاميرات الهواتف الذكية بسرعة 1000 إطار في الثانية

تعتبر سوني واحدة من أكبر الشركات المُتخصصة في توريد كاميرات ومستشعرات الهواتف الذكية. ولهذا، تستمر سوني في إبهارنا يوماً بعد يوم بابتكارتها في هذا المجال. حيث استعرضت سوني مؤخراً آخر إبتكارتها في عالم التصوير، والذي يتمثل في مستشعر قادر على إنتاج 1000 إطار في الثانية، وبالدقة الكاملة 1080 بيكسل.

ويعتمد المستشعر الجديد على ثلاث طبقات، وهو الأول من نوعه في مجال كاميرات الهواتف الذكية، علاوة على أنه أسرع ثمانية مرات من أي مستشعر آخر. ويستطيع المستشعر إلتقاط صور بدقة 19.3 ميغا بيكسل بسرعة 1/120 ثانية.

واستخدمت سوني في إنتاج هذا المستشعر، ذاكرة عشوائية DRAM عالية السرعة، مع دائرة من أربعة طبقات لتحويل إشارات الفيديو التناظري إلى رقمي، مما يوفر تصوير سلس في الفيديوهات البطيئة.

وعلى سبيل المقارنة، فإن مستشعر سوني الجديد أسرع عشر مرات عن المستشعرات الموجودة في هواتف آيفون 7 وبيكسل، والتي يمكنها تصوير 120 إطار في الثانية. هذا ولم تتطرق سوني للموعد المنتظر لطرح هذا المستشعر في الأسواق، ولكننا نتوقع أن الأمر مبكر بعض الشيء لإطلاقه.

أراء حول المقال